انفوغراف

فيديوغراف: مدارس الطبقة تستقبل أبنائها

بعد سنوات طغى فيها حكم داعش على الطبقة جالبا معه الظلام والدمار والقتل والارهاب… وبدأت عجلة الزمن تدور بشكل معاكس لتضيع الحياة ويضيع معها مستقبل الآلاف من الناس، وكان من ضمن ممارسات داعش الإرهابية إغلاق منابر العلم وإلغاء عمل المعلمين وتقييد دورهم في نشر المعرفة…
واليوم يعمل أبناء المدينة بصغارها وكبارها لإعادة الحياة إلى مسارها المعهود… وها هي المدارس تفتح أبوابها لتنير طريق العلم وتعود للحياة ألوانها المعهودة

الوسوم

مقالات ذات صلة