أخبار وتقارير

محمود العلي… مدافع نادي الجزيرة يفقد حياته جراء التعذيب في صيدنايا

علمت عائلة لاعب نادي الجزيرة بالحسكة “محمود العلي” بفقدان ابنهم لحياته عن طريق بلاغ من دائرة السجل المدني (النفوس) بالحسكة، بعدما كان معتقلاً منذ عام 2015 في سجن صيدنايا بدمشق.

مصدر مقرب من عائلة “العلي” قال لشبكة آسو الإخبارية بتاريخ 4/08/2018، إن دائرة النفوس أبلغت العائلة بوفاة ابنهم ضمن قائمة لـ 700 معتقل لدى النظام.
مبيناً، أن محمود كان موظفاً لدى مديرية المحافظة بالحسكة، واعتقل في عام 2015 من قبل فرع أمن الدولة بالحسكة بناء على تقرير كيدي، وتوفي تحت التعذيب في سجن صيدنايا.

يذكر أن المدافع السابق في نادي الجزيرة لكرة القدم كان متزوجاً وأباً لطفلة تدعى ملاك، وشقيق لثلاثة لاعبين آخرين في صفوف هذا النادي.

*الصورة من الانترنت

الوسوم

مقالات ذات صلة